وكالة الاوفياء نيوز
خبر عاجل تحالف الفتح في ميسان يعقد مؤتمراً عشائرياً لدعم الاجهزة الامنية ومناقشة مطالب المتظاهرين في ميسان

بحضور أدباء وشعراء عرب.. انطلاق مهرجان “غلاويج” الدولي الحادي والعشرين

اخبار عاجلةثقافة وفنونورد تواً

بحضور أدباء وشعراء عرب.. انطلاق مهرجان “غلاويج” الدولي الحادي والعشرين

التاريخ : أبريل 9, 2018 | 3:29 م | المشاهدات : 158 مشاهدة
Share

بحضور أدباء وشعراء عرب.. انطلاق مهرجان “غلاويج” الدولي الحادي والعشرين
متابعة – AFNS
منصور جهانی ـ يفتتح مهرجان “غلاويج” الدولي للأدب بدورته الحادية والعشرين أبوابه لأدباء وشعراء ومترجمين عرب من عدّة دول ومن إقليم كردستان العراق في مدينة السليمانية برئاسة السياسي البارز “ملا بختيار”.
وتنطلق الدورة الحادية والعشرون لمهرجان “غلاويج” الدولي للأدب بإدارة “ملا بختيار” واحد من أبرز الشخصيات السياسية في إقليم كردستان العراق تحت شعار “نحو العبور من الأبواب المغلقة”، وبإشراف المدير التنفيذي “سامي هادي” وبحضور أدباء وشعراء ونقاد عرب وإيرانيين وأكراد من إقليم كردستان العراق؛ ليُقام في القطاعات التنافسية وغير التنافسية ” معرض الفنون المرئية والأجنبية ومعرض الكتب والمجلات الأدبية المتنوعة” خلال أيام 5 و 6 و 7 أبريل 2018 في قاعة “توار” بمدينة السليمانية العاصمة الثقافية والفنية لإقليم كردستان العراق.
في اليوم الختامي من المهرجان سيتم تقديم الفائزين من مختلف الأقسام التنافسية في “القصة والشعر والتحقيقات” ليحصدوا تمثال المهرجان عن جائزة أفضل عمل أدبي، كما سيتم تقديم جائزة الروائي الكردي البارز “حسين عارف” لأفضل روائي كردي.
الأدباء والشعراء والمترجمين والنقاد العرب كان لهم حضور لامع في معظم فعاليات مهرجان “غلاويج” الدولي للأدب خلال دوراته السابقة، حيث حصد خلال العام الماضي عن طريق المشرفين على هذا “المهرجان الثقافي” الشاعر والصحفي العربي البارز “عباس بيضون” التمثال الخاص للمهرجان. كما تم تكريم الدكتور “مالك مطلبي” الكاتب العربي المعروف، والدكتور “فرزان سجودي” المحاضر في جامعة طهران، والكاتب الارمني واللغوي “آتوم ميختاريان”، علاوة على تكريم البروفيسور “أردشير كشافرز” المؤلف والباحث والمؤرخ الايراني المعروف.
وتُعتبر مهرجان غلاويج من أهم الأحداث الثقافية في إقليم كردستان والمنطقة وذلك عبر فعاليات تمتد الى عشرين عاما وقد حصل على مكانة خاصة ، إذ يفتح المهرجان مع كل دورة أرضية حرة و مناسبة لتقديم الموضوعات والرؤى والإبداعات الأدبية. و يُعنى المهرجان بكشف الأصوات الشابة الإبداعية للكتاب. و وصل للمهرجان 184 نصًّا شعريا وسرديا وبحثيا.