وكالة الاوفياء نيوز
خبر عاجل مجلس محافظة ميسان يهدد باستجواب المحافظ خلال عشرة ايام

لجنة النزاهة تستضيف مدير الماء لمناقشة ازمة المياه

اخبار المحافظاتاخبار عاجلةمعرض الصورورد تواً

لجنة النزاهة تستضيف مدير الماء لمناقشة ازمة المياه

التاريخ : يوليو 12, 2018 | 9:23 م | المشاهدات : 146 مشاهدة
Share

لجنة النزاهة تستضيف مدير الماء لمناقشة ازمة المياه
خاص – AFNS

أستضاف الاستاذ مرتضى علي جمود الساعدي رئيس لجنة النزاهة في مجلس المحافظة بمكتبه الاثنين الموافق 9/7/2018 المهندس عقيل لعيبي البهادلي مدير ماء محافظة ميسان لمناقشة ازمة المياه.
وقال الساعدي في تصريح خص به مكتبه الاعلامي : من اجل معالجة ازمة المياه التي تعاني منها محافظة ميسان وتحديداً في موسم الصيف من كل عام كانت لنا هذه الاستضافة للمهندس عقيل لعيبي البهادلي مدير ماء ميسان لبحث المشكلة ووضع الحلول لها .
واضاف الساعدي : تداولنا خلال الاستضافة عدة محاور لكن كان المحور الاهم فيها موضوع ماء منطقة ( الحي الجامعي) الذي يعاني سكنته من شحة الماء وصعوبة وصول الماء لدورهم حيث تصل مسافة سحب ( صوندات) نقل الماء الى(700 م) لكل بيت.
واشار الساعدي الى ان الاستضافة بحثت طويلا في هموم الناس من ناحية شحة المياه وقد تم الاتفاق على اعداد الكشف الاولي من قبل مديرية ماء ميسان على منطقة ( الحي الجامعي) على أن يوفر مجلس ميسان الأموال الخاصة بتنفيذ المشروع من واردات البلدية وعلى شكل دفعات وحسب الصلاحيات وذلك اسوة ببعض المشاريع التي ارسلها المحافظ للمجلس حول بعض المناطق وتمت معالجتها , على ان ينفذ هذا المشروع من قبل مديرية الماء بكوادرها تنفيذ مباشر .
واوضح الساعدي : سنقدم هذا المشروع للتصويت عليه في مجلس المحافظة واستحصال الموافقة عليه ن قبل المجلس وذلك تقديرا للوضع المآساوي الذي يعيشه الحي من ناحية نقص الخدمات , وستنفذ فيه المشاريع حسب الأولويات لحين إكمال الحي بالكامل .
وتمنى ألساعدي تمنى من الاخ المحافظ جدية التعاون والأسرع لإكمال الحي وعدم التأخير , مؤكداً ان مرحلة ايصال الماء للاهالي في الحي الجامعي سوف تكون هي الخطوة الأولى وفقاً للإمكانيات المتوفرة ..
يذكر إن ألساعدي سبق له وان زار الحي الجامعي خلال العام الماضي وتمت بعيدها جملة من المخاطبات مع السيد المحافظ إلا إن الأخير قد وسع في موضوع الحي الجامعي حتى شملت الإجراءات كافة الخدمات ( كهرباء – ماء – مجاري ) الأمر الذي تسبب برفع كلفة التنفيذ والتي وصلت الى المليارات فكان سبباً في تعطيل العمل في الحي الجامعي حسبما مثبت من بالكتب الرسمية والمخاطبات التي جرت مابين لجنة النزاهة ولجنة الخدمات .