وكالة الاوفياء نيوز
خبر عاجل مجلس محافظة ميسان يهدد باستجواب المحافظ خلال عشرة ايام

ميسان ترحب بعملية “وثبة الأسد” وتؤكد: حققت نجاحات كبيرة

امنيهورد تواً

ميسان ترحب بعملية “وثبة الأسد” وتؤكد: حققت نجاحات كبيرة

التاريخ : مايو 15, 2017 | 4:30 م | المشاهدات : 154 مشاهدة
Share

ميسان ترحب بعملية “وثبة الأسد” وتؤكد: حققت نجاحات كبيرة

متابعة – AFNS  

 أكد مجلس محافظة ميسان، الاثنين، ان عشائر المحافظة رحبت بقوات الجيش العراقي التي تنفذ عملية “وثبة الأسد” وهي متعاونة معها، وفيما أوضح بان ميسان شهدت استقرار كبير بعد قدوم تلك القوات وتنفيذها لأوامر القاء القبض على المطلوبين، أشار الى ان العملية مستمرة وتحقق نجاحات كبيرة.

وقال عضو المجلس وائل سلمان لـــــ(وكالة الاوفياء نيوز AFNS ) ان ” عشائر محافظة ميسان رحبت بقوات الجيش العراقي التي تنفذ عملية “وثبة الأسد” وهي متعاونة معها ولم نشهد حدوث أي مشاكل بهذا الصدد”، لافتا الى ان “ميسان شهدت استقرار كبير بعد قدوم تلك القوات وتنفيذها لأوامر القاء القبض على المطلوبين وهم بالتالي سوف يحالون الى القضاء لاثبات ادانتهم او براءتهم”.

وأوضح سلمان، ان “أهالي المحافظة قد عبروا عن سعادتهم وارتياحهم بعد قدوم قوات الجيش العراقي بطلب من المحافظة لفرض سيادة القانون”، مشيراً الى ان “عملية “وثبة الأسد” مستمرة وهي تحقق نجاحات كبيرة من جانب تنفيذ أوامر الاعتقال او ضبط الاسلحة”.

وكان قائد عمليات الرافدين اللواء علي ابراهيم المكصوصي قد أعلن، الاثنين (1 مايو 2017)، عن إنطلاق عملية “وثبة الاسد” في محافظة ميسان.

الى ذلك أعلن محافظ ميسان علي دواي، في (25 أبريل 2017) عن استحصال موافقة القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي على استقدام قوة من الجيش للمحافظة من أجل الحفاظ على الأمن والسيطرة على النزاعات العشائرية، مؤكداً على جاهزية الجهات الأمنية واستعداداتها ويقظتها في التصدي للظواهر المسلحة والخروق العشائرية

متابعة – AFNS  

 أكد مجلس محافظة ميسان، الاثنين، ان عشائر المحافظة رحبت بقوات الجيش العراقي التي تنفذ عملية “وثبة الأسد” وهي متعاونة معها، وفيما أوضح بان ميسان شهدت استقرار كبير بعد قدوم تلك القوات وتنفيذها لأوامر القاء القبض على المطلوبين، أشار الى ان العملية مستمرة وتحقق نجاحات كبيرة.

وقال عضو المجلس وائل سلمان لـــــ(وكالة الاوفياء نيوز AFNS ) ان ” عشائر محافظة ميسان رحبت بقوات الجيش العراقي التي تنفذ عملية “وثبة الأسد” وهي متعاونة معها ولم نشهد حدوث أي مشاكل بهذا الصدد”، لافتا الى ان “ميسان شهدت استقرار كبير بعد قدوم تلك القوات وتنفيذها لأوامر القاء القبض على المطلوبين وهم بالتالي سوف يحالون الى القضاء لاثبات ادانتهم او براءتهم”.

وأوضح سلمان، ان “أهالي المحافظة قد عبروا عن سعادتهم وارتياحهم بعد قدوم قوات الجيش العراقي بطلب من المحافظة لفرض سيادة القانون”، مشيراً الى ان “عملية “وثبة الأسد” مستمرة وهي تحقق نجاحات كبيرة من جانب تنفيذ أوامر الاعتقال او ضبط الاسلحة”.

وكان قائد عمليات الرافدين اللواء علي ابراهيم المكصوصي قد أعلن، الاثنين (1 مايو 2017)، عن إنطلاق عملية “وثبة الاسد” في محافظة ميسان.

الى ذلك أعلن محافظ ميسان علي دواي، في (25 أبريل 2017) عن استحصال موافقة القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي على استقدام قوة من الجيش للمحافظة من أجل الحفاظ على الأمن والسيطرة على النزاعات العشائرية، مؤكداً على جاهزية الجهات الأمنية واستعداداتها ويقظتها في التصدي للظواهر المسلحة والخروق العشائرية