وكالة الاوفياء نيوز
خبر عاجل مجلس محافظة ميسان يهدد باستجواب المحافظ خلال عشرة ايام

نمس باب الحارة خلف القضبان

ثقافة وفنونورد تواً

نمس باب الحارة خلف القضبان

التاريخ : سبتمبر 12, 2017 | 4:56 م | المشاهدات : 248 مشاهدة
Share

 

نمس باب الحارة خلف القضبان

 متابعة –AFNS  

 

 قال موقع الكتروني سوري، ان الفنان مصطفى الخاني، إختفى بعد مراجعته قسم مكافحة الجرائم الالكترونية في العاصمة السورية دمشق.

 

ونقل موقع “روزنة” السوري عن مصادر قولها إن مصطفى الخاني، المعروف بـ”النمس”، نسبة الى أحد أدواره في مسلسل “باب الحارة”، اختفى بعد دخوله قسم مكافحة الجرائم الالكترونية في دمشق للتحقيق معه على خلفية نزاعه مع السفير السوري الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري.

 

وأضافت المصادر، بحسب الموقع السوري، طُلِب الخاني للتحقيق منذ يوم الخميس إلا أن محاميه الشخصي نصحه بتأجيل الذهاب حتى يوم الاحد، بحسب الموقع نفسه.

 

وكان الجعفري قد توجه بادعاء شخصي على الخاني أمام النيابة العامة في دمشق بتهمة القدح والذم والتشهير وطالب بتعويض قدره 100 مليون ليرة سورية.

 

ونشر الجعفري على صفحته على موقع “فيسبوك” نص الدعوى القضائية، وجاء فيها: “قام الدكتور بشار الجعفري بتقديم ادعاء شخصي مباشر أمام النيابة العامة بدمشق بمواجهة الممثل مصطفى الخاني وذلك رداً على البوست الذي نشره الخاني على  صفحته الخاصة في “فيسبوك” بجرم القدح والذم والتشهير والتهديد وفقا لأحكام قانون العقوبات العام واحكام قانون الجرائم الإلكترونية“.

 

وكان الخاني كتب على صفحته على “فيسبوك” إن ابن أحد أشهر السفراء السوريين قام أول أيام العيد ليلاً بالدخول بسيارته (برفقة أخته وصديقتها ابنة أخ المحافظ) إلى حارة مسدودة في ريف دمشق وعاود ذلك ثلاث مرات، لأنه كان يراقب ويستهدف منزل أحد الأشخاص لأسباب وخلافات عائلية. وأضاف قائلاً، بحسب ما نقل “روزنة” عنه، إن عنصرا من الجيش السوري أثار انتباهه دخول سيارة ابن السفير وخروجها مرات عدة، فأوقفه، إلاّ أن الأخير قام بشتمه ورفض إظهار هويته.

 

وختم الخاني قائلاً بحسب ما نقل الموقع: “أرجو ألا نضطر لفضح غير ذلك لأننا ما زلنا نحترم والده بسبب المنصب الذي يشغله، فنتمنى منهم أن يحترموا هذا المنصب وهذه المسؤولية، وأن يتذكروا أن سوريا هي دولة قانون وليست دولة عصابات والقانون يسود فيها على الجميع مهما يكن“.

 

وطالبت الدعوى التي قدمها الجعفري بإنزال أقصى العقوبات بحق المدعى عليه (مصطفى الخاني) والحكم عليه بالتعويض مبلغ وقدره 100 مليون ليرة سورية تعويضاً عن الضرر المادي والمعنوي الذي لحق بالموكل وعائلته.

 

وكان الخاني متزوّجاً من ابنة الجعفري وانفصل عنها بعد نحو عامين من الزواج في عام 2014